السفارة الروسية في لندن: طرد الدبلوماسيين تصرف عدائي غير مقبول

قالت السفارة الروسية في لندن، اليوم الأربعاء 14 مارس/ آذار، إن طرد الدبلوماسيين الروس من بريطانيا تصرف عدائي غير مقبول ولا مبرر له.
وأوضحت السفارة أنه تم استدعاء السفير الروسي ألكسندر ياكوفينكو إلى وزارة الخارجية البريطانية وتم إبلاغه بإعلان 23 دبلوماسيا روسيا أشخاصا غير مرغوب بهم.

وذكرت السفارة، في بيان لها، إنها تعتبر هذه الخطوة “عملا عدائيا غير مقبول على الإطلاق وغير مبرر وغير عقلاني”.

قالت السفارة الروسية في لندن، اليوم الأربعاء 14 مارس/ آذار، إن طرد الدبلوماسيين الروس من بريطانيا تصرف عدائي غير مقبول ولا مبرر له.

كما حملت السفارة القيادة السياسية البريطانية المسؤولية الكاملة عن تدهور العلاقة بين روسيا والمملكة المتحدة.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية قد أعلنت، في وقت سابق، أن بلادها منحت 23 دبلوماسيا روسيا مهلة أسبوع واحد لمغادرة البلاد.

وأشارت، في كلمة لها أمام مجلس العموم البريطاني، إلى أن ترحيل الدبلوماسيين الروس سيقوض نشاط الاستخبارات الروسية في بريطانيا لسنوات عديدة.

واتهمت ماي روسيا، بشكل صريح، بتسميم العميل السابق سيرغي سكريبال.

وكانت موسكو قد نفت هذه الاتهامات، إذ قال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، إن بلاده لا علاقة لها بتسمم سكريبال، وأنها لا تقبل اتهامات بلا أدلة أو استخدام لغة الإنذارات في التعامل معها.

في حين قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن بلادها سترد في أقرب وقت على تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here