الصهيونية وداعش شركاءٌ وحلفاء

داعش وجبهة النصرة منذ سنوات على حدود “اسرائيل” والاردن …
ولا مرة اعلنت اسرائيل او الاردن عن قلقهما من وجود هذين التنظيمين الارهابيين على حدودهما …
ولا طلقة واحدة اطلقت على “اسرائيل” من تنظيمين يرفعان شعار خلافه على نهج النبوة او شعار وماجئنا الا لنصرة هذا الدين والدفاع عن الأسلام في بلاد الشام ..
ولا تصريح واحد من هذه التنظيمات ضد اسرائيل او القدس او حماية الأسلام والدفاع عن مسلمي فلسطين .
ولا تصريح واحد صدر من الدولتين اعلنتا فيها عن الشعور بالقلق او الخوف من هذين التنظيم ….
الصهيونية وداعش هم شركاء وحلفاء ضد الأسلام والمسلمين …

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here