الحريري ينتقم من الرياض: حزب الله عامل استقرار ولن نواجهه

أكد ​رئيس الحكومة​ ​اللبناني سعد الحريري​ أن مشاركة حزب الله في الحكومة توفر استقراراً سياسياً للبنان وأنه «يسعى إلى إبعاد لبنان عن الخلاف السعودي ــــ الإيراني». وفي مقابلة مع صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية لرفض الحريري «أي أفكار خاصة بالمواجهة» مع الحزب.

واعتبر الحريري أن حزب الله «عضو في الحكومة التي تدخل في تشكيلتها كل الأحزاب السياسية الكبيرة، وهذا يوفر استقراراً سياسياً في البلاد». وقال الحريري «أننا لن نقبل تدخلاً في ​سياسة​ لبنان من قبل أي جهة»، معتبراً أن العلاقات مع إيران ودول الخليج «يجب أن تكون في أفضل شكل ممكن، وأن تخدم مصالحنا الوطنية».

ورأى الحريري أن «قضية حزب الله تحمل طابعاً إقليمياً، ولبنان وحده لا يستطيع حلها»، وأن وقف الحزب مشاركته في الأعمال القتالية «يتطلب وقتاً… ومن غير الممكن أن يحدث خلال ليلة واحدة»، متوقعاً أن «هذه العملية ستبدأ بتقليص عدد مقاتليه في اليمن والعراق لكي يغادر البلدين بشكل نهائي لاحقاً».

ويرى الكثير أن التبدل في موقف الحريري ناتج عن الاقدام الاخير الذي الذي ارتكبته السعودية حيث قامت باحتجازه واجباره على الاستقالة في خطوة تخل بكافة الأعراف السياسية والقوانين الدولية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here